منتدى الدكتورة لمياء الديوان

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» قانون كرة القدم الدولي باللغة العربية
الخميس يوليو 14, 2016 1:37 am من طرف مصطفى جواد

» الدكتور محمد العربي شمعون
الخميس يونيو 23, 2016 2:25 am من طرف الدكتور سالم المطيري

» انظمام عضو جديد
الخميس يونيو 23, 2016 2:18 am من طرف الدكتور سالم المطيري

» التعلم لنشط
الأربعاء يونيو 22, 2016 11:19 pm من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» الاصابات الرياضية
الأربعاء يونيو 22, 2016 1:18 pm من طرف ALSFERALIRAQI

» التعلم لنشط
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:20 pm من طرف طيبه حسين عجام

» تأثير استراتيجيتي المجاميع المرنة والممارسة الموجهة في تعليم بعض المهارات الأساسية والمعرفة الخططية في كرة القدم النسوية للصالات
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:01 pm من طرف طيبه حسين عجام

» رسالة ماجستير
الثلاثاء يونيو 21, 2016 4:54 pm من طرف طيبه حسين عجام

» السيرة العلمية للاستاذة الدكتورة لمياء الديوان
الإثنين أغسطس 03, 2015 5:21 am من طرف ahmed hassan

» رؤساء جامعة البصرة منذ التاسيس الى الان
الأربعاء يوليو 29, 2015 11:28 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» اختبارات عناصر اللياقة البدنية مجموعة كبيرة
الأربعاء يوليو 29, 2015 7:09 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» الف الف الف مبارك للدكتوره لمياء الديوان توليها منصب رئيس تحرير مجلة علميه محكمه
الأربعاء يوليو 29, 2015 4:58 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» تعديلات جديدة في قانون كرة القدم
الأحد يوليو 05, 2015 3:50 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» كتب العاب الجمباز
الأربعاء مايو 27, 2015 12:37 pm من طرف اسلام

» مكونات الاتجاهات
الخميس مايو 14, 2015 12:00 am من طرف المتوسط

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    الوسائل التعليمية و الأهداف التعليمية

    شاطر

    أيبو الرياضية

    عدد المساهمات : 31
    تاريخ التسجيل : 30/04/2011

    الوسائل التعليمية و الأهداف التعليمية

    مُساهمة  أيبو الرياضية في السبت سبتمبر 24, 2011 11:22 pm

    الوسائل التعليمية و الأهداف التعليمية :


    تهدف عملية التربية إلى تعديل سلوك الأبناء بحيث يكون مقبولا من وجهة النظر الاجتماعية ، و على هذا الأساس تعتبر الوسائل التعليمية من أهم الأركان التي ترتكز عليها عملية التربية . فمن خلال خبرات المعلمين أو الوسائل التعليمية بصفة عامة و بغض النظر عن نوعيتها تساعد على تيسير التعلم أي أنها تساعد في تحقيق أهداف عديدة و لعل من أهمها :
    1. الأهداف المعرفية :
    تستهدف العملية التربوية في أساسها إكساب المتعلم قدراً من الحقائق و المعارف لذا ظهرت عملية الإلقاء كطريقة للتدريس تصاحبها عمليتي الحفظ و الاسترجاع من جانب الطلاب ..
    و نتيجة التطور المتلاحق في علم النفس و المناهج و طرق التدريس و غيرها من العلوم في مجال التربية تبين أن هناك عمليات معرفية متدرجة المستويات يستطيع المتعلم أن يمارسها على أفضل نحو ممكن .
    أما الدور الرئيسي في تعلم المفاهيم و تطويرها و نموها فالمتعلم كثيراً ما يحتاج إلى فهم العلاقات المجردة من الظواهر و الأشياء وصولاً إلى مفهوم معين يساعد على اختزال المعرفة و تنظيمها كما تساعد على التخطيط و التنبؤ و نفس الشيء ينطبق على النواحي المعرفية الأخرى مثل التعميمات و المبادئ و القوانين و الأفكار و النظريات ، لذا تعتبر الوسيلة التعليمية من أهم مصادر التعلم التي تمكن القائمين بعملية التدريس من الوصول إلى أهدافهم بأبسط الطرق ...
    2. الأهداف الوجدانية :
    تلعب الوسائل التعليمية دوراً هاماً و فعالاً في تحقيق الأهداف الوجدانية ، فهناك الميول و الاتجاهات و القيم و التذوق و كل ذلك مرتبطاً ارتباطاً وثيقاً و متكاملاً بالجانب المعرفي … فإذا أردنا إكساب المتعلم قدرة على تذوق النواحي الجمالية فيتم ذلك باستخدام لوحات فنية معينة إلى جانب استخدام الأدوات و الألوان في مجال التعبير الفني عن طريق الرسم أي الممارسة الفعلية ، و من هنا يتضح أن الوسائل لها تأثير في تحقيق الأهداف الوجدانية للفرد .
    3. الأهداف المهارية ( النفس حركية ) :
    إن إتقان أي مهارة يحتاج إلى التدريب و الممارسة المستمرة بجانب الدراسة النظرية و لا بد من إيجاد الطريقة المناسبة للجانبين .
    و تظهر الحاجة إلى استخدام وسيلة أو عدة وسائل تعليمية مناسبة تتكامل مع الطرق المستخدمة في التدريس و التدريب على الجوانب الصحية و البدنية و النفسية و اختيار الوسائل التي تنفق مع هذه الطبيعة .
    تقسيم الوسائل التعليمية :
    أولاً : على أساس حاسي : 1. سمعية .
    2.بصرية .
    3.سمعية بصرية .
    ثانياً : على أساس المستفيدين :1. فردية .
    2. جماعية .
    3.جماهيرية ( الإذاعة ، الصحافة ، التلفزيون ) .
    ثالثاً : على أساس ما تقدمه من خبرة :
    ( قسم ديل الوسائل على أساس الخبرة التي تقدمها و وضع لذلك مخروط يسمى ( مخروط الخبرة ) .
    رموز لفظية

    أيبو الرياضية

    عدد المساهمات : 31
    تاريخ التسجيل : 30/04/2011

    رد: الوسائل التعليمية و الأهداف التعليمية

    مُساهمة  أيبو الرياضية في السبت سبتمبر 24, 2011 11:23 pm

    الوسائل التعليمية : ( هي أجهـزة وأدوات ومواد يستخـدمهـا المعلـم لتحسـين عملية التعليـم والتعلـم )
    وقد تعددت مسميات الوسائل التعليمية والتي منها : [ وسائل الإيضاح ، الوسائل البصرية ، الوسائل السمعية ، الوسائل المعنية ، وأحدث تسمية لها " تكنولوجيا التعليم " التي تعني علم تطبيق المعرفة في الأغراض العلمية بطريقة منظمة ]
    والوسائل التعليمية ليست كما قد يتوهم البعض على أنها شيئاً إضافياً يساعد على الشرح والتوضيح أو أنها أعدت لتجميل حائط الفصل ، بل هي جزء لا يتجزأ من عملية التعليم التي يجب أن تشترك فيها الأيدي والحواس لتكون ناجحة ملائمة لفطرة الطفل .
    وخيرالوسائل هو ما كان من الواقع ، من بيئة الطفل ، ولكن يتعذر في كثير من الأحيان وجود مثل هذه الأشياء فيستعاض عنها بما يماثلها ، وفي هذا مجال واسع للتفنن و الابتكار .
    دور الوسائل التعليمية في تحسين عملية التعليم والتعلم :
    يمكن للوسائل التعليمية أن تلعب دوراً هاماً في النظام التعليمي إذا استخدمت وفق معايير نظامية علمية صحيحة ، إلا أن هذا الدور عند بعض المعلمين لا يتعـدى الاستخـدام التقليد لبعض الوسـائل دون التأثير في عملية التعلم نظراً لافتقاد هذا الاستخدام للأسلوب النظامي الصحيح .
    ويتمثل الدور الذي تلعبه الوسائل التعليمية في عملية التعليم والتعلم بما يلي :
    1) إثراء التعليم: تلعب الوسائل التعليمية دوراً جوهرياً في إثراء التعليم من خلال إضافة أبعاد ومؤثرات خاصة وبرامج متميزة تساعد في
    توسيع خبرات المتعلم وتيسير بناء المفاهيم وتأصيل العلوم والمعارف في ذهن المتلقي .
    2) استثارة اهتمام التلميذ وإشباع حاجاته للتعلم : يكتسب التلميذ من خلال الوسائل التعليمية المختلفة بعض الخبرات التي تثير اهتمامه وتحقق أهدافه . وكلما كانت الخبرات التعليمية التي يمر بها المتعلم أقرب إلى الواقعية أصبح لها معناً ملموساً وثيق الصلة بالأهداف التي يسعى التلميذ إلى تحقيقها والرغبات التي يتوق إلى إشباعها .
    3) تساعد على زيادة خبرة التلميذ مما يجعله أكثر استعداداً للتعلم .
    4) تساعد الوسائل التعليمية على اشتراك جميع حواس المتعلم ، ويترتب على ذلك بقاء أثر التعليم في نفس المتعلم
    القواعد التي يجب مراعاتها عند استخدام الوسيلة : ــ
    أ) التمهيد لاستخدام الوسيلة .
    ب) استخدامها في الوقت المناسب .
    ج) عرضها في المكان المناسب.
    د) عرضها بأسلوب شيق ومثير .
    ه) التأكد من رؤية جميع التلاميذ للوسيلة خلال عرضها .
    و) التأكد من تفاعل الجميع مع الوسيلة خلال عرضها
    ز) إتاحة الفرصة لمشاركة بعض التلاميذ في استخدام الوسيلة .
    ح) عدم التطويل في عرض الوسيلة تجنباً للملل .
    ط) عدم الإيجاز المخل في عرض الوسيلة .
    ي) عدم ازدحام الدرس بعدد كبير من الوسائل .
    ك) عدم إبقاء الوسيلة أمام التلاميذ بعد الانتهاء من استخدامها تجنباً لانصرافهم عن متابعة ما تبقى من الشرح .
    ل) الإجابة على أية استفسارات ضرورية للمتعلم حول الوسيلة .
    أساسيات في استخدام الوسائل التعليمية :
    1 ) تحديد الأهداف التعليمية التي تحققها الوسيلة بدقة : وهذا يتطلب معرفة جيدة بطريقة صياغة الأهداف بشكل دقيق قابل للقياس ، ومعرفة أيضا بمستويات الأهداف : العقلي ، والوجداني ، والحركي ...
    2 ) معرفة خصائص الفئة المستهدفة ومراعاتها : يجب أن تتناسب الوسيلة المستخدمة مع مستوى التلاميذ العمري والذكائي والمعرفي ، وتفي بحاجاتهم حتى نضمن الاستخدام الفعال للوسيلة .
    3 ) تهيئة أذهان التلاميذ لاستقبال محتوى الوسيلة : عن طريق طرح بعض الأسئلة التي تدور حول محتوى الوسيلة ، ومحاولة تحديد مشكلة معينة تساعد الوسيلة على حلها .
    4) تقويم الوسيلة : ويتضمن التقويم النتائج التي ترتبت على استخدام الوسيلة مع الأهداف التي أعدت من اجلها . ويكون التقويم عادة بقياس تحصيل التلاميذ بعد استخدام الوسيلة ، أو بمعرفة اتجاهات التلاميذ وميولهم ومهاراتهم ومدى قدرة الوسيلة على خلق جو للعملية التربوية .
    5) متابعة الوسيلة : والمتابعة تتضمن ألوان النشاط التي يمكن أن يمارسها التلميذ بعد استخدام الوسيلة لأحداث مزيد من التفاعل بين التلاميذ .


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 02, 2016 11:47 pm