منتدى الدكتورة لمياء الديوان

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» قانون كرة القدم الدولي باللغة العربية
الخميس يوليو 14, 2016 1:37 am من طرف مصطفى جواد

» الدكتور محمد العربي شمعون
الخميس يونيو 23, 2016 2:25 am من طرف الدكتور سالم المطيري

» انظمام عضو جديد
الخميس يونيو 23, 2016 2:18 am من طرف الدكتور سالم المطيري

» التعلم لنشط
الأربعاء يونيو 22, 2016 11:19 pm من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» الاصابات الرياضية
الأربعاء يونيو 22, 2016 1:18 pm من طرف ALSFERALIRAQI

» التعلم لنشط
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:20 pm من طرف طيبه حسين عجام

» تأثير استراتيجيتي المجاميع المرنة والممارسة الموجهة في تعليم بعض المهارات الأساسية والمعرفة الخططية في كرة القدم النسوية للصالات
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:01 pm من طرف طيبه حسين عجام

» رسالة ماجستير
الثلاثاء يونيو 21, 2016 4:54 pm من طرف طيبه حسين عجام

» السيرة العلمية للاستاذة الدكتورة لمياء الديوان
الإثنين أغسطس 03, 2015 5:21 am من طرف ahmed hassan

» رؤساء جامعة البصرة منذ التاسيس الى الان
الأربعاء يوليو 29, 2015 11:28 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» اختبارات عناصر اللياقة البدنية مجموعة كبيرة
الأربعاء يوليو 29, 2015 7:09 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» الف الف الف مبارك للدكتوره لمياء الديوان توليها منصب رئيس تحرير مجلة علميه محكمه
الأربعاء يوليو 29, 2015 4:58 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» تعديلات جديدة في قانون كرة القدم
الأحد يوليو 05, 2015 3:50 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» كتب العاب الجمباز
الأربعاء مايو 27, 2015 12:37 pm من طرف اسلام

» مكونات الاتجاهات
الخميس مايو 14, 2015 12:00 am من طرف المتوسط

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    الإعداد النفسي للرياضيين

    شاطر

    طيبه عجام

    عدد المساهمات : 422
    تاريخ التسجيل : 10/04/2011
    العمر : 31

    الإعداد النفسي للرياضيين

    مُساهمة  طيبه عجام في الجمعة فبراير 10, 2012 8:29 am

    الدكتور عزت محمود كاشف
    جامعة حلوان
    دار الفكر العربي
    طبعة الأولى لعام 1991م

    "واجبات المدرب "
    تتضمن واجبات المدرب أمورا عديدة منها مساعده اللاعب علي إستخدام وإتقان كافة الأساليب المرتبطة بالتأهيل النفسي في مختلف الظروف الصعبة ( قبل وأثناء وبعد المسابقات ) بما يرفع درجة استعداد اللاعب نفسيا للاشتراك في تلك المسابقات .
    ويعتبر الأعداد النفسي ( كما سبق أن نوهنا ) عملية معقدة تتحقق نتائجها المرجوة فقط عندما يتوافر لدي اللاعب جملة عوامل منها الرغبة في الاستفادة من هذا الأعداد الذي يبدأ بتحديد النتائج والمستويات الرياضية لمطلوب تحقيقها ، ثم مصداقية وشعور اللاعب الحقيقي في كيفية تنفيذ هذه الأهداف .
    ويأتي دور المدرب في تهية اللاعب لإمكانية استيعاب أهداف المسابقة عن طريق تشكيل الدوافع المطلوب تنفيذها من خلال تلك المسابقة وذلك بإثارة الجوانب العاطفية لدي اللاعب وبشكل مقنن ، ويستخدم المدرب قبل المسابقات وسائل تحقيق له التأكد من فاعلية الأداء النفسي اللاعب عن طريق اللجوء لاختبارات تربوية (تجريبية وعملية) يمكن بواستطها قياس منحني نمو درجة إستعداد الفرد نفسيا للاشتراك في استعرضنا في الفصل الثالث بعض طرق البحث لقياس الحالة المزاجية والنفسية للاعبين .
    الملاحظات الكلامية من المدرب :
    ------------------------------ تحتل الملاحظات الكلامية التي يقوم بها المدرب أثناء المسابقة أهمية خاصة تساعده في تصحيح وتعديل موقف أداء اللاعب أثناء المنافسة ومنها ما يلي :
    1- ملاحظات كلامية من المدرب تهدف إلى إيجاد علاقة طيبة للاعب نحو المسابقة المزمع إجرائها ومسببات الاشتراك فيها بقصد تقوية وتدعيم ثقة اللاعب في نفسه ، وتهيئة أسباب الاشتراك النشط له في تلك المسابقة.

    طيبه عجام

    عدد المساهمات : 422
    تاريخ التسجيل : 10/04/2011
    العمر : 31

    رد: الإعداد النفسي للرياضيين

    مُساهمة  طيبه عجام في الجمعة فبراير 10, 2012 8:30 am

    - ملاحظات كلامية تعطي أو (توجه) قبل المسابقة بهدف التنبيه والإثارة الزائدة (فوق العادة).
    * المشاحنات بين المدرب والفريق :-
    ---------------------- المستهدف من إثارة هذه المشاحنات يكون المدرب بالذات ، نتيجة لعدم مقدرته علي التنسيق بين متطلبات واحتياجات الفريق وما يقابلها من إمكانات وقدرات ، أو بسبب عدم استطاعة المدرب الوفاء برغبات أو إحتياجات الفريق كما قد تكون المشاحنات نتيجة لعدم مناسبة أسلوب المدرب القيادي لطبيعة الفريق وتكون النتيجة المترتبة علي ذلك هي أن يوجه أفراد الفريق هجومهم وعدوانيتهم علي المدرب ويهمنا أن ننوه إلى أن مستوي المشاحنات قد يصل إلى أعلي درجة والتي تتضح في حدوث مواجهة مباشرة بين اللاعبين والمدرب قد تصل بهم إلى نقطة اللاعودة ، وفيها يكثف أفراد الفريق عدوانيتهم نحو المدرب ، ويرجعون إليه السبب لعدم توفيقهم في المباريات بل قد تصل الأمور إلى ما هو اخطر من ذلك حيث تبلغ المعاضة حدا يتمثل في اتفاق جميع أفراد الفريق علي تعمد خسارة المباراة وهنا يوصف النزاع بأنه وصل الي درجة تمثل الخلل والاعوجاج في أخلاقيات اللاعبين .
    ويجب علي المدرب أن يدرك أن لاج مثل هذه المشاحنات لا يتم بسهولة بل يحتاج الي العدوانية والتواتر والانفعال وذلك بتجنب استخدام أساليب الكبت والقهر والتي تؤدي عند استخدامها لنتائج عكسية بالمرة تتمثل إما في زيادة المعارضة أو زيادة في السلبية والخضوع .
    * المشاحنات بين لاعب واحد وباقي أفراد الفريق :-
    ------------------------------- وترجع هذه النوعية من المشاحنات عادة إلى وجود بعض الخلفيات السابقة في العلاقات بين الأطراف ، نتيجة لشعور اللاعب نفسه بالظلم بسبب عدم العدالة أو عدم الموضوعية في التعامل معه ، وبالرغم من ذلك فإن هناك أمورا كثيرة يمكن تداركها وتجنبها لمنع ظهور (نشأه ) هذه المنازعات التي تحدث تأثيرا سيئا علي المناخ النفسي للفريق ككل وبالتالي تنعكس علي المستوي أدائه وتفوقه ، وتجدر الإشارة الي أن هذه النوعية من المشاحنات لاتحدث غالبا إلا مع اللاعبين ذو المكانة الرياضية المرموقة غير أنها قد تحدث مع بعض اللاعبين المغمورين ولكن ليس بنفس الحدة أو الاهتمام .
    * المشاحنات بين اللاعبين بعضهم ببعض :-
    ---------------------- ----- تحدث هذه النوعية من المشاحنات تأثيرا غير إيجابي أو طيب علي سلوكيات وأداء أفراد الفريق عموما بسواء خارج الملعب أو داخله وانعكاساتها علي نتائج المباريات ، وترجع هذه المشاحنات بصفة خاصة إلى التنافس في المجال الرياضي بسبب سعي أحد اللاعبين إلى احتسابه ضمن التشكيل الأساسي للفريق مثلا وهو ما يتطلب من المدرب ضرورة توافر الملاحظة الدقيقة والخبرة والكافية لديه والتي تساعده في عمله مع اللاعبين فالمطلوب منه عدم تمييز أي من اللاعبين علي الآخر إلا علي أساس قدراته المؤهلة لذلك ، وفي هذا المجال فإننا ننوه الي ضرورة تعيين المدرب لقيادات متناوبة للفريق كل فترة زمنية بقصد إعداد كوادر جديدة في الفريق بما يساهم في تنمية شخصياتهم وبهذا الشكل يتجنب المدرب حالات المنازعات التي قد تظهر بين لاعب و آخر بسبب رئاسة أي منهما للفريق مثلا .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 3:35 am