منتدى الدكتورة لمياء الديوان

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» قانون كرة القدم الدولي باللغة العربية
الخميس يوليو 14, 2016 1:37 am من طرف مصطفى جواد

» الدكتور محمد العربي شمعون
الخميس يونيو 23, 2016 2:25 am من طرف الدكتور سالم المطيري

» انظمام عضو جديد
الخميس يونيو 23, 2016 2:18 am من طرف الدكتور سالم المطيري

» التعلم لنشط
الأربعاء يونيو 22, 2016 11:19 pm من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» الاصابات الرياضية
الأربعاء يونيو 22, 2016 1:18 pm من طرف ALSFERALIRAQI

» التعلم لنشط
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:20 pm من طرف طيبه حسين عجام

» تأثير استراتيجيتي المجاميع المرنة والممارسة الموجهة في تعليم بعض المهارات الأساسية والمعرفة الخططية في كرة القدم النسوية للصالات
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:01 pm من طرف طيبه حسين عجام

» رسالة ماجستير
الثلاثاء يونيو 21, 2016 4:54 pm من طرف طيبه حسين عجام

» السيرة العلمية للاستاذة الدكتورة لمياء الديوان
الإثنين أغسطس 03, 2015 5:21 am من طرف ahmed hassan

» رؤساء جامعة البصرة منذ التاسيس الى الان
الأربعاء يوليو 29, 2015 11:28 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» اختبارات عناصر اللياقة البدنية مجموعة كبيرة
الأربعاء يوليو 29, 2015 7:09 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» الف الف الف مبارك للدكتوره لمياء الديوان توليها منصب رئيس تحرير مجلة علميه محكمه
الأربعاء يوليو 29, 2015 4:58 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» تعديلات جديدة في قانون كرة القدم
الأحد يوليو 05, 2015 3:50 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» كتب العاب الجمباز
الأربعاء مايو 27, 2015 12:37 pm من طرف اسلام

» مكونات الاتجاهات
الخميس مايو 14, 2015 12:00 am من طرف المتوسط

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    فعالية ركض 800 م

    شاطر

    الدكتورة لمياء الديوان
    المدير العام

    عدد المساهمات : 990
    تاريخ التسجيل : 16/03/2011
    الموقع : http://lamya.yoo7.com

    فعالية ركض 800 م

    مُساهمة  الدكتورة لمياء الديوان في الخميس أبريل 14, 2011 5:33 am



    حسب تصنيف الاتحاد الدولي لألعاب القوى ، تعد فعالية ركض 800 متر ضمن فعاليات الاركاض المتوسطة ، وتمارس من قبل الرجال والنساء ، وأدخلت لأول مرة ضمن فعاليات الدورات الأولمبية للرجال في دورة أثينا عام 1896 والتي فاز بها البطل الأسترالي ( ادوين فلاك ) بزمن ( 2.11 ) دقيقة وحصل الهنغاري ( ناندورداني ) على الوسام الفضي بزمن ( 2.11.8 ) دقيقة .


    أما بالنسبة للنساء فقد أدخلت هذه الفعالية في دورة امستردام عام 1928 ولكن لم تنجح المحاولة وألغيت من الدورات حتى أدخلت في دورة روما عام 1960 .*
    وعند مقارنة زمن هذه الفعالية في الدورة الأولى وما تحقق في الدورات الأخيرة من زمن ( 1.41.11 ) دقيقه نلاحظ أن هناك تطور كبير قد تحقق وهذا يعود لأسباب عديدة منها استخدام الوسائل العلمية في التدريب من تقنين الأحمال التدريبية من حجم وشدة وراحة واستخدام الطرائق التدريبية الملائمة للمتطلبات البدنية الخاصة بهذه الفعالية فضلا عن الاعتماد على المتغيرات الفسيولوجية كمؤثر في استخدام الأحمال التدريبية وتقنين فترات الراحة وخصوصا مؤشري معدل ضربات القلب وتركيز اللاكتيك في الدم ،مع العمل على تطوير أنظمة طاقة معينة .


    علاقة ركض 800 متر بالقدرات البدنية
    يعد اختيار القدرات البدنية المناسبة لتطوير هذه الفعالية من الضروريات المهمة جدا ،إذ أن هذه المسافة تقع ما بين الاركاض السريعة والاركاض الطويلة نسبيا لذلك يجب أن يكون هناك اختيار مناسب لهذه القدرات واستخدامها في المراحل التدريبية .


    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    * نشرة الاتحاد الدولي لألعاب القوى أثناء بطولة العالم في شتوتغارت عام 1994 .


    أولا : علاقة ركض 800 متر بالتحمل :
    يعد التحمل قدرة بدنية من الضروري جدا تطويرها بنوعيها العام والخاص .فالتحمل العام من الضروري تطويره في مرحلة الإعداد العام لأنه يعمل على تحسين كفاءة عمل الجهازين الدوري والتنفسي والقلب وذلك بزيادة حجم القلب الحصول على تجاويف واسعة مما يؤدي إلى اقتصاد في عمل القلب بقلة في معدل ضرباته مقابل زيادة حجم الضربة القلبية وزيادة في حجم الدم المدفوع إلى العضلات لتغذيتها كما يعمل على زيادة كمية الهيموغلوبين وزيادة في الشعيرات الدموية في الأنسجة العضلية (1) مما يؤدي إلى تغذيتها بالدم على نحو واسع فضلا عن تطوير عمل الجهاز التنفسي وخصوصا الرئتين باستيعاب اكبر كمية من الأوكسجين وتزويد العضلات به ،كما يعد العامل الأساسي في مقاومة التعب وذلك بالتخلص من حامض اللاكتيك المتركز في العضلات والمسبب للتعب أما بتحويله إلى ثاني أكسيد الكاربون وماء وطرحه خارج الجسم أو بنشره في العضلات الغير عامله وللقلب والكبد مرة أخرى .


    كما ويعد التحمل العام الأساس في تطوير التحمل الخاص وتحمل السرعة الذي هو أحد أنواع التحمل الخاص .
    وفضلا عما تقدم فان التحمل العام يساعد على " سرعة عودة النبض إلى حالته الطبيعية بعد أداء جهد بدني " (2) ، فالتحمل العام يمكن الرياضي والشخص غير الرياضي من أداء جهد لمدة طويلة دون الشعور بالتعب لذلك تم تعريفة بأنه مقدرة اللاعب /اللاعبة على الاستمرار في الأداء البدني العام بفاعلية والذي له علاقة بالأداء الخاص في الرياضة التخصصية . (3) .



    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    (1) محمـد علـي الــقط : وظائف أعضاء التدريب الرياضي - مدخل تطبيقي ، القاهرة ، دار الفكر العربي
    ، 1999 ، ص17 .
    (2) عبد الله حسين اللامــي : الأسس العلميــة للتدريــب الرياضي ، بغداد ، الطيف للطباعة ، 2004 ،
    ص95-94 .
    (3) مفتي إبراهيم حماد : مصدر سبق ذكره ، 1998 ، ص106 .



    ويذكر ( دايفيد ساندرلاتد ) مدرب منتخب بريطانيا أن التحمل يعطي الرياضي أساسا قويا يستمر لسنوات طويلة ويساعد على تنفيذ كافة متطلبات التدريب وتشارك أنواع عديدة من المطاولة وهي : (1)

    أولا : المطاولة القصيرة الأمد : والتي تستمر من 8-2 دقيقة ويكون تطويرها عن طريق :
    .1 التدريب الفتري لمسافات قصيرة وتكرارات بأعداد كبيرة وبراحة نسبتها 2:1 أو 3:1 .
    .2 تدريب تكراري بتكرار قليل مع راحة نسبتها 5:1 .

    ثانيا : المطاولة متوسطة الأمد : والتي تستمر من 30-8 دقيقة ويكون تطويرها عن طريق :
    .1 التدريب الفتري .
    .2 ركض ثابت لتطوير المطاولة الأساسية .
    .3 ركض لاأوكسجين سريع لمسافات متوسطة يتدخل فيها حامض اللاكتيك .

    ثالثا : المطاولة الطويلة الأمد :30 دقيقة فما فوق ويكون تطويرها عن طريق :
    .1 الركض المستمر والوصول إلى الحالة الثابتة بمعدل ضربات قلب 140ض/د ويكون أما قطع زمن معين أو تكرار مسافات معينة .
    .2 ركض سريع بسرعة السباق بمعدل ضربات قلب 170 ض/د ويعاد التكرار عند عودة النبض إلى 130 ض/د .
    .3 فارتلك هولمر.
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    (1) Daivid Sunderland : ( op . cit ) , 1986 , p.67-68 .


    ثانيا : علاقة ركض 800 متر بتحمل السرعة الخاصة

    نظرا لأداء هذه الفعالية بشدة عالية وشبه عالية يكون لزاما على الرياضي أن يحافظ على سرعته طوال مسافة هذه المسابقة،لذلك يكون التدريب على تطوير القدرات البدنية بهذا الاتجاه،وتعد قدرة تحمل السرعة الخاصة لهذه الفعالية من القدرات البدنية الحركية الضرورية والمهمة جدا لأنها تتكون من التحمل والسرعة معا ويكون تطويرها في مرحلة الإعداد الخاص .
    أن تطوير هذه القدرة تجعل الرياضي محافظا على سرعته بشدة قصوى وشبه قصوى طوال مده استغراق المسابقة مقاوما التعب نتيجة شدة الأداء وتراكم كميات عالية من حامض اللاكتيك في العضلات وتركيزه في الدم لاحقا نتيجة نقص الأوكسجين لذلك فهي تعني " مقاومة أجهزة جسم الرياضي العضوية للتعب تحت حالات الشدة القصوى " (1) لذا عند التدريب يكون هناك اختيار مسافات خاصة بركض 800 متر لتطوير هذه القدرة . ويذكر عنها ( ماتفيف ) بأنها " قابلية مقاومة التعب في العمل العضلي الذي يتطلب سرعة عالية مثل الركض القصير وركض المسافات المتوسطة " (2) . لذا فهي تعمل على تهيئة اللاعب على بذل جهد بدني بشدة عالية لأطول مده زمنية ممكنة بنفس الكفاءة تحت ظروف نقص عال للأوكسجين ." كما أكد على ضرورة هذه القدرة لفعالية ركض 800 متر وتطويرها في مرحلة الإعداد الخاص كل من ( Ballesteros .M .J ) و(Alvares .J ) " (3) .


    ويؤكد ( دايفيد ساندرلاند ) على أن هذه القدرة الحركية " تعد مفتاح الأمان لركض 800 متر فيما إذا استخدمت بشكل منتظم والمسافات التي تعطي من 200 –1000 متر والشدة تكون عالية والراحة قصيرة وتزداد عند التقرب إلى مرحلة المنافسات " (4) .
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    (1) Bompa . T. O. Theory and Methodology of training. second print . Kendall hunt publishing company . Dubuqua. Lowa 1985 , p. 239-248 .
    (2) عبد علي نصيف ، قاسم حسن حسين : تطوير المطاولة ، بغداد ، مطبعة علاء ، 1979 ، ص19 .
    (3) J. M. Ballesteros , J. Alvares. Track and Field a basic coaching manual books. N. 1. Spain 1979 , p. .
    (4) Daivid Sunderland : ( op . cit ) , 1986 , p.69 .



    أما ( جيم بالستروز ) المدرب العالمي فيذكر بان " تحمل السرعة يعمل على تهيئه الرياضي للجهد الشديد أي يزيد من قابلية الرياضي لتحمل نقص الأوكسجين والشدة تكون من 90-100 % وبتكرارات قليلة اكثر من مسافة السباق " (1) .
    لذلك ترى الباحثة بان هذه القدرة الحركية مهمة جدا لتطوير فعالية ركض 800 متر والتي يؤدي تنميتها زيادة في كفاءة الرياضيين وقدرتهم على تحمل جهد بدني عال خلال أداء مسابقة 800 متر مقاومين التعب الحاصل نتيجة زيادة تركيز حامض اللاكتيك الناتج من نقص الأوكسجين .



    علاقة ركض 800 متر بأنظمة الطاقة
    أن فعالية ركض 800 متر تعد من المسافات المتوسطة وتقع ضمن منطقة الشدة الأقل من القصوى عند تقنين الإحمال التدريبية لها . (2) لذا فان أنظمة الطاقة تشترك كلها في أداء هذه الفعالية ولكن بنسب متفاوتة .كما تباينت المصادر الفسيولوجية في ذكر نسبة الطاقة اللااوكسجينية إلى الاوكسجينية فبعضها يذكر بان النسبة هي 95 %- 5%على التوالي (3) ، ومصدر آخر يذكر أن النسبة 85%-15%على التوالي (4) .


    من ذلك يتضح بان المصادر كلها ترجح تفوق النظام اللااوكسجيني على الأوكسجين ،وبالرغم من ذلك ترى الباحثة بان هذا التباين يعود إلى زمن أداء هذه الفعالية ،إذ كلما ازداد الزمن اصبح قريبا إلى النظام الأوكسجين ،كما يرتبط ذلك بفئة اللاعبين سواء كانوا مبتدئين أو ناشئين أو متقدمين ،وكذلك حسب الجنس سواء كانوا ذكورا أو إناثا ، والجدول (1) يبين اختيار الاركاض لمختلف القدرات (5) .

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    (1) J. M. Ballesteros , J. Alvares.: ( op . cit ) , 1979 , p. 11 .
    (2) عبد المنعـــم بدير : المتطلبات الفسيولوجية للأحمال البدنية مختلفة الشدة ، البحرين ، مجلة علوم الطب
    الرياضي ، العدد2 ، دار الفكر العربي ، 1995 ، ص46 .
    (3) امر الله البساطي : مصدر سبق ذكره، 1998 ، ص79 .
    (4) محمد علي القط : مصدر سبق ذكره ، 1999 ، ص16.

    (5) J. M. Ballesteros , J. Alvare2.: ( op . cit ) , 1979 , p. 4 .




    وبما أن هذه الفعالية تستغرق ركض دورتين حول الملعب والبالغ 400 متر وليس بالإمكان قطعها بالسرعة القصوى لذا يكون هناك توازن في استخدام الطاقة للمحافظة على تكملتها بكفاءة عالية .في بداية الركض يكون نظام الفوسفاجين هو السائد ولمسافة 100 متر ثم يبدأ بخفض السرعة لتكون اقل من القصوى ولمسافة حوالي 700 متر يتكون نظام الطاقة الغالب هو نظام حامض اللاكتيك ويشترك معه النظام الاوكسجيني لاحقا بنسبة اقل مع زيادة في السرعة في الـ 100 متر الأخيرة من السباق إذ أن تكملة السباق بالسرعة العالية يؤدي إلى نقص في الأوكسجين مما يؤدي إلى العمل بعدم وجود الأوكسجين وبالتالي يؤدي إلى تراكم عال لحامض اللاكتيك في العضلات والدم ويسرع في ظهور علامات التعب لذا يكون تدريب هذه الفعالية على تعويد العضلات على العمل بالشدة القصوى والأقل من القصوى بالرغم من تراكم حامض اللاكتيك وتطوير نظامي الطاقة اللااوكسجين والاوكسجين .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 04, 2016 3:11 am