منتدى الدكتورة لمياء الديوان

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» قانون كرة القدم الدولي باللغة العربية
الخميس يوليو 14, 2016 1:37 am من طرف مصطفى جواد

» الدكتور محمد العربي شمعون
الخميس يونيو 23, 2016 2:25 am من طرف الدكتور سالم المطيري

» انظمام عضو جديد
الخميس يونيو 23, 2016 2:18 am من طرف الدكتور سالم المطيري

» التعلم لنشط
الأربعاء يونيو 22, 2016 11:19 pm من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» الاصابات الرياضية
الأربعاء يونيو 22, 2016 1:18 pm من طرف ALSFERALIRAQI

» التعلم لنشط
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:20 pm من طرف طيبه حسين عجام

» تأثير استراتيجيتي المجاميع المرنة والممارسة الموجهة في تعليم بعض المهارات الأساسية والمعرفة الخططية في كرة القدم النسوية للصالات
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:01 pm من طرف طيبه حسين عجام

» رسالة ماجستير
الثلاثاء يونيو 21, 2016 4:54 pm من طرف طيبه حسين عجام

» السيرة العلمية للاستاذة الدكتورة لمياء الديوان
الإثنين أغسطس 03, 2015 5:21 am من طرف ahmed hassan

» رؤساء جامعة البصرة منذ التاسيس الى الان
الأربعاء يوليو 29, 2015 11:28 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» اختبارات عناصر اللياقة البدنية مجموعة كبيرة
الأربعاء يوليو 29, 2015 7:09 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» الف الف الف مبارك للدكتوره لمياء الديوان توليها منصب رئيس تحرير مجلة علميه محكمه
الأربعاء يوليو 29, 2015 4:58 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» تعديلات جديدة في قانون كرة القدم
الأحد يوليو 05, 2015 3:50 am من طرف الدكتورة لمياء الديوان

» كتب العاب الجمباز
الأربعاء مايو 27, 2015 12:37 pm من طرف اسلام

» مكونات الاتجاهات
الخميس مايو 14, 2015 12:00 am من طرف المتوسط

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    المهارات الاساسية بكرة القدم

    شاطر

    الدكتورة لمياء الديوان
    المدير العام

    عدد المساهمات : 990
    تاريخ التسجيل : 16/03/2011
    الموقع : http://lamya.yoo7.com

    المهارات الاساسية بكرة القدم

    مُساهمة  الدكتورة لمياء الديوان في السبت أبريل 16, 2011 12:37 am




    المهارات الأساسية بكرة القدم
    لكل نشاط أو فعالية رياضية مهاراتها الأساسية الخاصة التي تميزها عن غيرها من الأنشطة الرياضية الأخرى ، وتكون هذه المهارات هي السمة الرئيسة لنوع اللعبة الرياضية المعنية وضمن قانونها ، وذكر ( حنفي محمود مختار ، 1978 ) عن مهارات كرة القدم الأساسية حيث قال " إن المهارات الأساسية تعني كل الحركات الضرورية الهادفة التي تؤدى لغرض معين في إطار قانون كرة القدم سواء أكانت هذه الحركات بالكرة أو بدونها " ( ) .
    كما يذكر ( واد Wade ، 1976 ) أن المهارات الأساسية بكرة القدم مركبة من العوامل الآتية : " التكيف ، المهارة الفردية ، اللعب الفرقي ، معرفة القانون " ( ) .
    ويقسم ( زهير الخشاب وآخرون ، 1999 ) ( ) المهارات الأساسية في كرة القدم على النحو الآتي :
    1. الدحرجة .
    2. ضرب الكرة بالقدم .
    3. السيطرة على الكرة بالإخماد .
    4. المراوغة والخداع .
    5. المهاجمة ( القطع ) .
    6. المكاتفة .
    7. ضرب الكرة بالرأس .
    8. الرمية الجانبية .
    9. مهارات حارس المرمى .

    كما يؤكد ( يوسف لازم كماش ، 1999 ) أن المهارات الأساسية بكرة القدم هي " تكتيك اللعبة والأداء الذي يقوم به اللاعب مع الكرة مباشرة أو الحركات التي تؤديها في المنطقة القريبة من الكرة حيث تحتوي كرة القدم على المهارات الكثيرة والعديدة يؤدى البعض منها بالكرة والبعض الآخر بدون كرة ، وعلى المدرب الجمع بينهما فكلاهما يشكل أساساً لتحقيق التكتيك العالي " ( ) ، وهو يقسم المهارات الأساسية بكرة القدم على شكلين من المهارات هما :
    أولاً : المهارات الأساسية من دون كرة وتشمل :
    1. الركض وتغيير الاتجاه .
    2. القفز .
    3. الخداع .
    ثانياً : المهارات الأساسية بالكرة وتشمل :
    1. ضرب الكرة بالقدم .
    2. السيطرة على الكرة .
    3. دحرجة الكرة .
    4. المراوغة بالكرة .
    5. ضرب الكرة بالرأس .
    6. المهاجمة بالكرة .

    وأدناه شرح موجز لبعض المهارات الأساسية بكرة القدم .
    2 – 1 – 6 – 1 مهارة ضرب الكرة
    لولا ضرب الكرة أو ضربها بالقدم ، لما أطلق على هذه اللعبة اسم لعبة كرة القدم ، فهي المهارة الأكثر استخداماً من قبل اللاعبين ، لذلك يتطلب التركيز على تدريبها وإتقانها بشكل جيد ، إذ تعتبر سلاحاً هاماً بيد الفريق الذي يجيد لاعبيه ضرب الكرة بأنواعه ، وخاصة ضرب الكرة لمسافة بعيدة .
    ففي بداية تاريخ كرة القدم كانت الدحرجة هي المهارة الوحيدة المستخدمة في اللعبة ، حيث لم يكن للاعبين آنذاك إلماماً بمهارة ضرب الكرة بالرأس أو التهديف لمسافات بعيدة ، إذ كان سلاح اللاعب الوحيد هو الجري بالكرة باتجاه هدف الخصم محاولاً التخلص منه ، وكان حجر الأساس لمهارة مناولة الكرة وقد تم تقسيم ضرب الكرة بالقدم على الأنواع الآتية ( ) :
    1. ضرب بباطن القدم .
    2. ضرب بوجه القدم الأمامي .
    3. ضرب بوجه القدم الداخلي .
    4. ضرب بوجه القدم الخارجي .

    إن عملية ضرب الكرة في كرة القدم تستخدم بصورة عامة لأغراض التهديف على المرمى أو المناولة أو تشتيت الكرة عن الخصم ، وإن نسبة ضرب الكرة بالقدم أكثر استخداماً في التهديف أو التشتيت ( ) .
    وبما أن ملعب كرة القدم ذو مساحة كبيرة قياساً ببقية ملاعب الألعاب الفرقية ، فيتطلب ذلك من اللاعب أن يقوم بضرب الكرة ولمسافات بعيدة لإبعادها أو لغرض التهديف أو المناولة ، ومن هذا تتضح أهمية ضرب الكرة بالقدم ، " وإن المناولة ( ضرب الكرة ) عملية ناتجة عن حركة جميع أجزاء الجسم ( النقل الحركي ) التي تتم من خلال عضلات الجسم والجذع لتنقل القوة الكامنة من عضلات الجسم إلى القدم عن طريق الساق الضاربة " ( ) .
    ويتفق مع هذا القول ( حنفي محمود مختار ، 1978 ) حيث يقول " إنه رغم اختلاف طرق ضرب الكرة لكن تتشابه جميعها في المراحل الأساسية للمهارة كأي حركة رياضية ، وهي مرحلة التحفز ثم المرحلة الأساسية ، ثم مرحلة إنهاء الحركة ، فمرحلة التحفز ( الوضع التحضيري للحركة ) تشمل الاقتراب ومرجحة الرجل الضاربة إلى الخلف ، وفـي المرحلة الأساسية ( الرئيسة ) يتم ضرب الكرة ، وأخيراً مرحلة انتهاء الحركة ( الوضع الختامي ) وفيها يتم مرجحة الرجل الضاربة للأمام " ( ) .

    2 – 1 – 6 – 2 مهارة التهديف
    تعد مهارة التهديف من المهارات الأساسية المهمة في لعبة كرة القدم ، حيث إن لها " أهمية كبيرة لتحقيق الفوز ومن دونها لا يتحقق النجاح ، والتهديف هو القرار الأخير لحالة الفوز في جميع أنحاء العالم وفرقها المتقدمة ، وهناك مشكلة اسمها التهديف على الرغم من التطور الحاصل في مجال كرة القدم وبالذات في الأساليب العلمية التي أنتجت في هذا المجال " ( ) .
    إن التهديف هو السلاح القوي بيد الفريق لتهديد الخصم ، وإن اللاعب الذي يجيد التهديف يكون مصدر خطر على الفرق الأخرى ، وعملية التهديف لتسجيل الأهداف هي الشيء الذي يثير الجمهور ويجعل المباراة مثيرة ، وأصبح التركيز على مهارة التهديف يأخذ حيزاً مهماً من وقت الوحدة التدريبية ، إذ إن جميع التمرينات الفنية والخططية تنتهي دائماً بالتهديف ( ) .
    كما إن التهديف هو العملية التي يسعى اللاعب أو الفريق للحصول على فرصة لتأديته وذلك لأهميته من حيث الإثارة ومن حيث أنه الهدف الرئيس الذي يسعى له لاعبو الفريق لكسب نتيجة المباراة ( ) .
    ويذكر ( ألن مير ) أنه " في لعبة كرة القدم يوجد لحظات قليلة أكثر إثارة من مراقبة الكرة المارة للفراغ في منطقة الجزاء ومن ثم يلتقي المهاجم الكرة ويسيطر عليها ويخترق المدافع الخصم ويتمكن من التسجيل ، في اللحظة هذه التي يواجه فيها اللاعب الفرد الاختبار النهائي " ( ) .
    ويُعد التصويب على المرمى المحصلة النهائية لكل الفعاليات الهجومية ، وهو من أهم أساسيات اللعبة التي يجب أن يتقنها اللاعبون لأن الهدف الرئيس في لعبة كرة القدم هو إحراز إصابة وتحقيق الفوز ، ويشير ( سلام جبار ، 2000 )
    " أن التصويب بالقدم يعد أقوى أنواع التصويب ، لأن الكرة تسير أطول مسافة ممكنة فضلاً عن وصولها في أقل زمن ممكن " ( ) .
    كما يؤكد ( كارل هينس هيدروكت ) أن " الهدف النهائي في لعبة كرة القدم هو إدخال الكرة في هدف الفريق الخصم ، إن كل الفعاليات التي يقوم بها الفريق يجد أن هذا الهدف لتسجيل أكبر عدد من الإصابات على الرغم من المقاومة المنتظمة التي يبديها الخصوم " ( ) . ويعد التهديف من أهم أساسيات لعبة كرة القدم التي يجب أن يتقنها اللاعبون ، إذ إن التهديف هو المحصلة النهائية لكل الفعاليات الهجومية ، لأن الهدف الرئيس في لعبة كرة القدم هو إحراز إصابة وتحقيق الفوز .
    ويشير ( بهاء الدين سلامة ، 1987 ) إلى أن التهديف في كرة القدم يعد أقوى أنواع التهديف ، لأن الكرة تسير أطول مسافة ممكنة بالإضافة إلى وصولها في أقل زمن ( ) . ويتم التهديف في حالة كون الكرة ثابتة أو متحركة حسب مواقف اللعبة المختلفة ، والفريق الذي لا يجيد لاعبوه مهارة التهديف يفقد الكثير من الفرص خلال سير المباراة .
    وذكر ( يوسف لازم ، 1988 ) أن عملية التهديف ليست بالعملية السهلة ، لما تتطلبه من تحديد في خصوصية المهارة وأن غاية التهديف هي إحراز الأهداف وتأتي أهميته كونه يقرر نتيجة المباراة ، والفريق الذي يحرز أكبر عدد من الأهداف خلال المباراة يعد فائزاً بالمباراة ( ) .
    " إن الفريق الذي لا يجيد لاعبوه التهديف على المرمى تكون نتائجه
    سلبية ، إذ يعد التهديف الوسيلة الأساسية لتقرير النتيجة لخصمين متكافئين " ( ) .

    2 – 1 – 6 – 3 دقة التهديف
    يرى ثامر محسن أن الصفات العامة للتكنيك الجيد أثناء التهديف هي دقة التهديف ، وكذلك قوة التهديف ، بالإضافة إلى سرعة التهديف ( ) .
    وتعد الدقة مكوناً من مكونات اللياقة البدنية واللياقة الحركية وفقاً لآراء كل من ( لارسون ويوكم ، وبيوتشر ، وكيورتن ) فقد عرفها ( لارسون ويوكيم ) بأنها " قدرة الفرد على التحكم في حركاته الإرادية نحو هدف معين " ( ) ، وكذلك عرفها ( محمد صبحي حسانين ) بأنها " التحكم في الجهاز الحركي تجاه هدف معين " ( ) ، ويراها ( ماينل ) " عبارة عن قابلية حل الواجبات الحركية بشكل سريع ومحدد " ( ) . ومن كل ما ورد عن التهديف وصفاته يرى الباحث أن صفة دقة التهديف تعد من الصفات الأساسية والمهمة والتي يجب على المدربين أن يتعاملوا معها بكل موضوعية وجدية لأنها الحكم الفصل في نتيجة المباراة ، كما يرى الباحث أن التهديف الذي يفتقر إلى الدقة والتركيز لا يعطي نتيجة في تسجيل الأهداف حتى لو كانت بقية الصفات متوفرة عند اللاعب ، ويؤكد أيضاً ( جارلس هوجز ) على التهديف حيث يقول " إن المهم هو إتقان التهديف لا تمزيق
    الشباك " ( ) ، أي بمعنى استخدام القوة بقدر معين وحسب الموقف الذي تمليه ظروف الفرصة السانحة


    فرج السلمي

    عدد المساهمات : 90
    تاريخ التسجيل : 18/05/2011

    رد: المهارات الاساسية بكرة القدم

    مُساهمة  فرج السلمي في الأحد سبتمبر 25, 2011 12:18 pm

    جزاك اللة دكتورة كل خير على هذا الموضوع الرائع

    علاءالخفاجي

    عدد المساهمات : 27
    تاريخ التسجيل : 29/12/2011
    العمر : 41
    الموقع : العراق/ذي قار

    رد

    مُساهمة  علاءالخفاجي في الجمعة ديسمبر 30, 2011 9:16 am

    شكرا دكتورة...الموضوع كان رائع جدا

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 7:40 am